وقعت روس آتوم عقداً لبناء مركز للبحوث النووية في بوليفيا
21 سبتمبر 2017 | المصدر: الخدمة الصحفية لشركة "روس آتوم أوفيرسيز"

في 19 أيلول/ سبتمبر جرى التوقيع في فيينا بين وكالة الطاقة الذرية في بوليفيا والشركة المساهمة "المعهد الحكومي المتخصص للمشاريع" (تعتبر جزءً من المؤسسة الحكومية "روس آتوم") على عقد من أجل إنشاء مركز للبحوث والتكنولوجيا النووية في إل-ألتو في بوليفيا.

وقد قام بالتوقيع على العقد من الطرف الروسي فياتشيسلاف غالوشكوف المدير العام للشركة المساهمة "المعهد الحكومي المتخصص للمشاريع"، أما من قبل الطرف البوليفي -المدير التنفيذي العام لوكالة الطاقة الذرية في بوليفيا أورتينزيا خيمينيز ريفيرا. وقد جرى التوقيع بحضور المدير العام للمؤسسة الحكومية "روس آتوم" اليكسي ليخاشيف ونائب وزير الطاقة في دولة بوليفيا المتعددة القوميات، لويس ألبرتو ايشاسو.

وسيتم تجهيز المركز بمحطة مفاعلات قائمة على أساس المفاعل البحثي المائي-المائي وفق طاقة اسمية تصل إلى 200 كيلوواط، ومحطة غاما تجريبية متعددة الأغراض، وكذلك مجمع لتسريع الجسيمات المشحونة ومرافق هندسية ومختبرات مختلفة. وستبلغ الاستثمارات في المشروع أكثر من 300 مليون دولار امريكي.

ومن المقرر أن يبدأ تشغيل المرافق الأولى للمركز في العام 2019. وستبلغ مدة الخدمة المتوقعة للمركز 50 سنة. وبعد انقضاء هذه الفترة من الممكن تحديث المفاعل لتمديد عمر المفاعل.

وسيكفل المركز التطبيق الواسع للتكنولوجيات الإشعاعية في مجالات الزراعة والطب والصناعة وغيرها من مجالات الحياة البشرية الهامة.

يعتبر مشروع بناء المركز فريد من نوعه للصناعة النووية العالمية. فموقع المركز الذي اختاره الجانب البوليفي (4000 متر فوق مستوى سطح البحر) يعد الأعلى بالنسبة لجميع المواقع في العالم التي بنيت فيها المرافق النووية سابقاً.

العرض الشامل المقدم من روس آتوم لا يتضمن فقط بناء المركز نفسه، ولكن أيضاً تدريب الكادر العلمي والهندسي والبنية التحتية النووية، وتقديم دعم لعملية التشغيل والصيانة الخدمية للمركز طوال فترة تشغيله، فضلاً عن التعاون العلمي.

وقال المدير العام للمؤسسة الحكومية روس آتوم اليكسي ليخاشيف: "نحن لا نقدم لبوليفيا فقط بناء أعلى مركز علمي نووي في العالم، لكننا نقدم لشركائنا أحدث التقنيات. وسيتيح تنفيذ هذا المشروع لبوليفيا أن تصبح رائداً إقليمياً في مجال البحوث النووية. واستناداً إلى نتائج تنفيذ العقد المبرم سابقاً والخاصة بالمسح الهندسي الأولي، فقد أكدنا ملاءمة الموقع، وسنبدأ في المستقبل القريب جداً بالعمل مع زملائنا البوليفيين لاتخاذ تدابير عملية لبناء المركز".

وقد أجرى المباحثات عن الجانب الروسي متخصصون من شركة "روس آتوم أوفيرسيز"، وشارك أيضاً وبشكل فعال موظفي الشركات التابعة للمؤسسة الحكومية "روس آتوم" مثل "روس آتوم -الشبكة الدولية"، "رو آتوم سيرفيس"، "نيكييت"، "روس آتوم خيلسكا"، "العلوم والابتكارات" وغيرها من الشركات. ولمدة عام ونصف تم عمل الكثير، إن توقيع العقد يعزز إلى حد كبير وجود المؤسسة الحكومية "روس آتوم" في السوق العالمية للمنتجات والتكنولوجيات غير المتعلقة بالطاقة، وهو ما تشير إليه اليوم معدلات النمو الديناميكية.

على مدار أكثر من 50 عاماً، تساهم مفاعلات البحوث في تطوير الابتكار العلمي والتعليم في أكثر من 50 بلداً حول العالم. في الوقت الحالي، هناك 245 من مفاعلات البحوث العاملة في العالم، منها 58 منشأة يجري تشغيلها على أراضي روسيا. وقد شيدت روس آتوم أكثر من 120 مفاعل للبحوث في روسيا والخارج.

العودة للخلف

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لجعل موقعنا أكثر ملائمةً وعمليًا للمستخدمين قدر الإمكان. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا، فإنك توافق على معالجة بياناتك الشخصية باستخدام خدمات الإنترنت Google Analytics و Yandex Metrica.

.