أنشئ ملفاً تعريفياً الآن
24 مارس 2017

أكد كارزان فاليرى رئيس شركة "روز أتوم" الوطنية الروسية للطاقة النووية، المسئولة عن إدارة المحطة النووية فى الضبعة، أن روسيا تقدم الدعم العلمى والفنى والبحثى لمصر، مشيرًا إلى أن أول سبل التعاون هو تدريب الكوادر البشرية المؤهلة للعمل فى محطة الضبعة النووية.

وأضاف أنه معجب للغاية بمصر، قائلا: "الشعب الذى بنى الأهرامات وشارك فى عجائب الدنيا السبعة، لن تقف أمامه محطة نووية، وأثق أن المصريين سيجيدون التعامل مع المنظومة النووية بأسرع وقت"، موضحا أن جامعة القاهرة ستوجه لها دعوة الحضور للمعرض الدولى للطاقة النووية، الذى سيعقد بموسكو أبريل المقبل.

من جانبها، قالت ماريا سيو، مديرة مشروعات المؤسسة الحكومية للطاقة الذرية، إنها منبهرة باهتمام الطالب المصرى بالعلم، موضحة أن المؤسسة الحكومية للطاقة الذرية تسعى لنقل خبراتها إلى المصريين، مؤكدة أن روسيا دائما تقف خلف مصر داعمة ومؤيدة لها.

العودة للخلف

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لجعل موقعنا أكثر ملائمةً وعمليًا للمستخدمين قدر الإمكان. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا، فإنك توافق على معالجة بياناتك الشخصية باستخدام خدمات الإنترنت Google Analytics و Yandex Metrica.

.